الرئيسية / أخبار حول العالم / بالفيديو: لحظة الهجوم المسلح الذي إستهدف عرضاً عسكرياً في الأهواز وأوقع عشرات القتلى والجرحى

بالفيديو: لحظة الهجوم المسلح الذي إستهدف عرضاً عسكرياً في الأهواز وأوقع عشرات القتلى والجرحى

أعلن التلفزيون الرسمي الإيراني أن هجوماً استهدف عرضاً عسكرياً، السبت، في الأهواز بجنوب غربي إيران.

وذكر التلفزيون الرسمي أن الهجوم استهدف منصة احتشد فيها المسؤولون لمتابعة الحدث الذي يقام سنويا بمناسبة ذكرى بدء الحرب العراقية الإيرانية التي دارت بين عامي 1980 و1988.

ونقلت وكالة الطلبة الإيرانية للأنباء عن حاكم إقليم خوزستان، علي حسين حسين زاده، قوله إن “11 شخصا قتلوا في الهجوم وأصيب أكثر من 60.”

كما نسبت الوكالة إلى زاده قوله “إن متشددين اثنين قتلا، واعتقل اثنان آخران.”

من جهتها، أشارت وكالة “تسنيم” إلى مقتل 8 من عناصر الحرس الثوري الإيراني، في حين أفادت أنباء محلية بمقتل الحارس الشخصي لقائد قوات الحرس الثوري في محافظة خوزستان الإيرانية، بينما أفادت وكالة “فارس” بوقوع 20 جريحاً.

وذكرت وسائل إعلام ووكالات عن مصادر إيرانية تحدثت عن مقتل أكثر من 40 شخص بالإضافة لعشرات الجرحى في هجوم الأهواز.

ونشرت وكالة أنباء (إسنا) شبه الرسمية صوراً لآثار الهجوم، حيث بدا جنود بالزي العسكري وملابسهم مخضبة بالدماء، يقومون بمساعدة بعضهم بعضا على الابتعاد.

يذكر أن الرئيس الإيراني كان أعلن في وقت سابق، السبت، خلال إحياء البلاد ذكرى الحرب الإيرانية العراقية، أن بلاده لن تتخلى عن الصواريخ.

وأضاف روحاني: “إن الرئيس الأميركي دونالد ترمب سيفشل في مواجهته مع إيران تماما مثلما فشل الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، في إشارة إلى الحرب التي دارت في الثمانينيات بين إيران والعراق”.

كما تعهدالرئيس الإيراني بألا تتخلى طهران عن صواريخها على الرغم من الضغوط الأميركية.

وأضاف روحاني في كلمة بثها التلفزيون الرسمي على الهواء في ذكرى بدء الحرب الإيرانية العراقية التي دارت بين عامي 1980 و: 1988″نفس الشيء سيحدث لترمب. أميركا ستواجه نفس مصير صدام حسين”.

وشدد على أن “إيران لن تتخلى عن أسلحتها الدفاعية، بما في ذلك صواريخها التي تجعل الأميركيين غاضبين جدا”.